دواء ديوسيميد Diusemide : ما هو ؟ ، و ما هي استخداماته ؟

دواء ديوسيميد Diusemide : ما هو ؟ ، و ما هي استخداماته ؟

0 المراجعات

دواء ديوسيميد Diusemide : ما هو ؟ ، و ما هي استخداماته ؟ 

يستخدم اقراص الدواء بمفردها أو مع أدوية أخرى لعلاج ارتفاع ضغط الدم  ، حيث يضيف ارتفاع ضغط الدم عبء على عمل القلب والشرايين ، وإذا استمر هذا الارتفاع  لفترة طويلة ، قد لا يعملان  بشكل صحيح ، ويمكن أن يؤدي ذلك إلى تلف الأوعية الدموية في المخ والقلب ،  والكليتين ، مما يؤدي إلى حدوث سكتة دماغية أو فشل القلب أو الفشل الكلوي ، وارتفاع ضغط الدم قد يزيد أيضا من خطر الإصابة بأزمات قلبية ، وقد تكون هذه المشاكل أقل احتمالا إذا تم التحكم في ضغط الدم .

 

ما هو دواء ديوسيميد Diusemide؟ 

يعرف الدواء أيضا باسم حبوب الماء ، و تنتمي إلى مجموعة من الأدوية تسمى مدرات البول ،  حيث يمنع هذا الدواء إعادة امتصاص الصوديوم و الكلوريد في طرف صعود حلقة هنلي بالكلى و الانبوب الكلوي البعيد  ، يتفاعل الفوريسميد  مع نظام نقل الكلوريد و يسبب زيادة افراز الماء ، و الكلور ، و الصوديوم ، و المغنسيوم ، و الكالسيوم .

 يتم إعطاء هذا  للمساعدة في علاج احتباس السوائل (الوذمة) ،  والتورم الناتج عن قصور القلب  ، الاحتقاني أو أمراض الكبد أو أمراض الكلى ،  أو الحالات الطبية الأخرى . 

لاسم العلمي : 

  • فوروسيميد . 

تصنيف الدواء : 

  • مدرات البول . 

الفئة : 

  • ارتفاع ضغط الدم . 

الشكل الدوائي : 

  • الأقراص :

الجرعة الأولية: من 20- 80 ملغ يومياً .

الجرعة الصوى: 600 ملغ يومياً.

  • الحقن :

20- 40 ملغ للجرعة الواحدة .

الجرعة القصوى: 200 ملغ للجرعة الواحدة .

 

ما هو دواعي استخدام دواء ديوسيميد Diusemide ؟ 

لهذا الدواء عدة استخدامات منها ما يلي : 

  • يستخدم لعلاج تجمع السوائل (الوذمة) المرتبطة قصور القلب الاحتقاني  . 
  • التورم  . 
  •  يستخدم لعلاج الوذمة الرئوية (الاستسقاء الرئوي) . 
  • يستخدم لعلاج أزمة فرط ضغط الدم . 
  • يستخدم لعلاج ارتفاع الضغط داخل الجمجمة  . 
  • يستخدم في علاج التورم  واحتباس السوائل المصاحب للتليف الكبدي أو أمراض القلب و الكلى . 
  • يستخدم في حالة قلة البول دون انسداد في مجرى البول . 
  • الفشل الكلوي . 
  • يستخدم في حالة زراعة الكلى . 
  • ضغط الدم المرتفع المقاوم (الغير مستجيب للعلاج) . 

 

ما هي الاعراض الجانبية لدواء ديوسيميد Diusemide ؟ 

يسبب تناول هذا الدواء مجموعة من الاعراض الجانبية التي من أهمها ما يلي: 

  • انخفاض نسبة الصوديوم  في الدم .
  •  انخفاض نسبة البوتاسيوم  في الدم .
  • جفاف. 
  • دوخة و دوار .
  • صداع .
  • عدم وضوح الرؤيا.
  • إنخفاض في  ضغط الدم .
  • غثيان . 
  •  إمساك  و إسهال .
  • قد يؤثر على السمع .
  • يسبب زيادة حمض اليوريك في الدم مما يمكن أن يؤدي إلى النقرس . 
  • الحساسية المفرطة  . 
  • أنيميا .
  • فقدان الشهية .
  • ضعف تحمل الجلوكوز  . 
  • بول سكري .
  • انخفاض نسبة الماغنسيوم في الدم .
  • قصور الكلى . 
  • تشنج العضلات . 
  • حساسية للضوء . 
  • طفح جلدي  و شرى . 
  • زيادة عدد مرات التبول .

 

ما هي موانع استخدام دواء ديوسيميد Diusemide ؟ 

يمنع استخدام هذا الدواء في الحالات التالية : 

  • في حالة وجود حساسية للدواء أو أي  أحد من مكوناته ، أو الحساسية لسلفونيل يوريا ، أو الكبريت .
  • في حالة انقطاع البو ل.
  • يمنع استخدامه للمرضى اللذين يعانون من انخفاض حاد في مستوى الصوديوم أو اختلال الكهارل  . 
  • يمنع استخدامه للمرضى اللذين يعانون من غيبوبة كبدية حتى تحسن الحالة.

 

ما هي التداخلات الدوائية  لدواء ديوسيميد Diusemide ؟ 

  • يوصى بعدم التزامن مع الأدوية مع حمض الإيثاكرينيك بسبب احتمال حدوث سمية الأذن . 
  • قد يزيد هذا الدواء من احتمال سمية المضادات الحيوية أمينوغليكوسيد، ولا سيما في وجود اختلال وظائف الكلى.
  • يوصى بعدم تزامن الدواء للمرضى الذين يتلقون جرعات عالية من الساليسيلات بالتزامن  ، لانهم قد يواجهون سمية الساليسيلات في جرعات أقل وذلك بسبب التنافس على مواقع الإخراج في الكلى .
  • هناك خطر من الآثار السامة (على الأذن والكلى) اذا ما اعطي سيسبلاتين وهذا الدواء في نفس الوقت.
  • يمتلك هذا الدواء  ميل لمنع تأثير التوبوكورارين المرخي للعضلات وربما تحفيز عمل سكسينيل كولين .
  • الليثيوم ينبغي عموماً أن لا يعطى مع مدرات البول لأنها تقلل من إزالة الليثيوم عن طريق الكلى وإضافة مخاطر عالية من سمية الليثيوم .
  • قد يؤدي إعطاء هذا الدواء مع مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين أو حاصرات مستقبلات الأنجيوتنسين الثاني إلى انخفاض ضغط الدم الشديد وتدهور في وظائف الكلى، بما في ذلك الفشل الكلوي .
  • قد يعمل الدواء على تقليل  استجابة الشرايين لنورادرينالين .
  • في حالات نادرة ، اعطاء فوروسيميد في الوريد في غضون 24 ساعة من اتخاذ هيدرات كلورال قد يؤدي إلى احمرار الجلد، والتعرق، والأرق، والغثيان، وزيادة في ضغط الدم، وعدم انتظام دقات القلب، ولذلك فإن استخدام فوروسيميد بالتزامن مع هيدرات كلورال غير مستحسن.
  • يتداخل الفينيتوين مباشرة مع عمل الكلى  ويؤثر على عملهذا الدواء .
  • هناك أدلة على أن الفينيتوين يؤدي إلى انخفاض امتصاص الأمعاء للدواء ، وبالتالي إلى انخفاض تركيزات فوروسيميد .
  • الميثوتركسات والأدوية الأخرى مثل فوروسيميد والتي تخضغ الى إفراز أنبوبي كلوي، تقلل من تأثير فوروسيميد، وعلى العكس، قد يقلل فوروسيميد من الإخراج الكلوي للأدوية الأخرى التي تخضع لإفراز أنبوبي كلوي .
  • يمكن للدواء أن يزيد من خطر التسمم الكلوي الذي يسببه السيفالوسبورين.
  • استخدام السيكلوسبورين  وهذا الدواء قد يزيد من خطر الإصابة بالتهاب المفاصل النقرسي الثانوي لفرووسيميد .
التعليقات ( 0 )
الرجاء تسجيل الدخول لتتمكن من التعليق
مقال بواسطة
ايمان خشاشنة
المستخدم أخفى الأرباح

المقالات

386

متابعين

254

متابعهم

1

مقالات مشابة