الشعر في المناطق غير المرغوب فيها: الأسباب والتحاليل والعلاج

الشعر في المناطق غير المرغوب فيها: الأسباب والتحاليل والعلاج

0 المراجعات

الشعر في المناطق غير المرغوب فيها: الأسباب والتحاليل والعلاج

مقدمة:

يُعدّ نمو الشعر في المناطق غير المرغوب فيها مشكلة شائعة تُصيب العديد من الأشخاص، خاصة النساء. حيث قد تظهر هذه الشعر في الوجه والظهر والبطن والصدر، مما قد يُسبب إزعاجًا نفسيًا وجماليًا.

أسباب نمو الشعر في المناطق غير المرغوب فيها:

تتنوع أسباب نمو الشعر في المناطق غير المرغوب فيها، وتشمل:

  • الوراثة: تلعب الوراثة دورًا هامًا في تحديد كثافة الشعر ونموه.
  • الهرمونات: تلعب الهرمونات، مثل التستوستيرون والإستروجين والبروجسترون والبرولاكتين، دورًا هامًا في تنظيم نمو الشعر.
  • الأدوية: قد تؤدي بعض الأدوية، مثل مضادات الاكتئاب وبعض أنواع الستيرويدات، إلى زيادة نمو الشعر.
  • الحالات الطبية: قد تؤدي بعض الحالات الطبية، مثل متلازمة المبيض المتعدد الكيسات (PCOS) واضطرابات الغدة الدرقية، إلى زيادة نمو الشعر.
  • المنتجات الكيميائية: قد تؤدي بعض المنتجات الكيميائية، مثل بعض أنواع مستحضرات التجميل، إلى تهيج الجلد وتحفيز نمو الشعر.

تحاليل ظهور الشعر في المناطق غير المرغوب فيها

يمكن أن يساعد إجراء بعض التحاليل في تحديد سبب ظهور الشعر في المناطق غير المرغوب فيها.

تختلف التحاليل المطلوبة حسب الأعراض و التاريخ الطبي للمريض.

و تشمل بعض التحاليل الشائعة ما يلي:

1. تحاليل الهرمونات:

  • تحليل هرمون التستوستيرون (Testosterone):
    • ارتفاع هرمون التستوستيرون هو أحد أكثر الأسباب شيوعًا لظهور الشعر في المناطق غير المرغوب فيها لدى النساء (الشعرانية).
  • تحليل هرمونات الغدة الدرقية:
    • يمكن أن تؤدي اضطرابات الغدة الدرقية إلى تغيرات في مستويات الهرمونات، مما قد يؤثر على نمو الشعر.
  • تحليل هرمونات المبيض:
    • يمكن أن تؤدي متلازمة المبيض المتعدد الكيسات (PCOS) إلى زيادة إفراز هرمونات الأندروجين، مما قد يؤدي إلى الشعرانية.
  • تحليل هرمون البرولاكتين (Prolactin):
    • قد يؤدي ارتفاع مستوى هرمون البرولاكتين إلى زيادة نمو الشعر في بعض المناطق من الجسم.

2. تحاليل أخرى:

  • تحليل الكورتيزول (Cortisol):
    • قد تؤدي اضطرابات الغدة الكظرية إلى زيادة إفراز الكورتيزول، مما قد يؤدي إلى زيادة نمو الشعر.
  • تحليل الجلوكوز (Glucose):
    • يمكن أن تؤدي مرض السكري إلى تغيرات في مستويات الهرمونات، مما قد يؤثر على نمو الشعر.
  • تحليل DHEA:
    • ارتفاع DHEA قد يؤدي إلى زيادة نمو الشعر في بعض المناطق من الجسم.
  • فحوصات الجلد:
    • اختبارات الوظائف الجريبية
    • خزعة الجلد

علاج نمو الشعر في المناطق غير المرغوب فيها:

يعتمد العلاج على تحديد سبب نمو الشعر، وتشمل بعض طرق العلاج:

  • الإزالة المؤقتة للشعر:
    • الحلاقة
    • إزالة الشعر بالشمع
    • استخدام الكريمات لإزالة الشعر
  • الإزالة الدائمة للشعر:
    • الليزر
    • التحليل الكهربائي
  • العلاج الهرموني:
    • حبوب منع الحمل المركبة
    • الأدوية المضادة للأندروجين
  • العلاج بالأدوية:
    • بعض أنواع مضادات الاكتئاب
    • بعض أنواع الستيرويدات
    • علاقة هرمون الحليب بظهور الشعر فى الاماكن غير المرغوب فيها 

تأثير هرمون البرولاكتين على نمو الشعر

هرمون البرولاكتين (Prolactin) هو هرمون ينتجه الغدة النخامية في الدماغ. يلعب دورًا هامًا في العديد من الوظائف الفسيولوجية، بما في ذلك:

  • إنتاج الحليب في الأمهات المرضعات.
  • تنظيم وظائف الجهاز التناسلي.
  • التأثير على نمو وتطور الثدي.

لا يوجد دليل قاطع على أن هرمون البرولاكتين يؤدي مباشرة إلى ظهور الشعر في الجسم.

ومع ذلك، يمكن أن يؤثر ارتفاع مستوى هرمون البرولاكتين على بعض الوظائف الهرمونية الأخرى التي قد تلعب دورًا في نمو الشعر.

على سبيل المثال، قد يتسبب ارتفاع مستوى هرمون البرولاكتين في:

  • انخفاض مستويات هرمون الاستروجين والبروجسترون.
  • زيادة مستويات هرمون التستوستيرون.

انخفاض مستويات هرمون الاستروجين والبروجسترون:

  • يجعل الشعر ينمو بشكل أبطأ ويصبح أكثر رقة.
  • يقلل من دورة نمو الشعر (Anagen Phase).

زيادة مستويات هرمون التستوستيرون:

  • قد تؤدي إلى زيادة نمو الشعر في بعض المناطق من الجسم (مثل الوجه والظهر).

يجب ملاحظة أن هذه التأثيرات ليست ثابتة، وتختلف من شخص لآخر.

في بعض الحالات، قد يكون ارتفاع مستوى هرمون البرولاكتين ناتجًا عن أمراض أو حالات طبية أخرى، مثل:

  • الأورام الحميدة في الغدة النخامية.
  • قصور الغدة الدرقية.
  • بعض الأدوية.

 

 

التعليقات ( 0 )
الرجاء تسجيل الدخول لتتمكن من التعليق
مقال بواسطة

المقالات

27

متابعين

4

متابعهم

7

مقالات مشابة